الرئيسية / رياضه / تقرير.. قبل جولة الختام في أفريقيا.. 4 متأهلين.. قرعتان محتملتان.. و9 مواجهات حاسمة 30 يونيو 2019 12:04 ص
كاف

تقرير.. قبل جولة الختام في أفريقيا.. 4 متأهلين.. قرعتان محتملتان.. و9 مواجهات حاسمة 30 يونيو 2019 12:04 ص

[ad_1]

انتهت مباريات الجولة الثانية من مسابقة كأس الأمم الأفريقية 2019 بضمان أربعة منتخبات الصعود للدور التالي من بينهم ثلاثة فرق عربية وهم مصر والجزائر والمغرب.

ورغم اقتراب منتخبات من حسم تأهلها للدور الـ16 إلا أن هناك منتخبات أخرى لم تحدد مصيرها من الصعود حيث تنتظر نتائج الجولة الثالثة والأخيرة والتي من المقرر أن تنطلق اليوم الأحد.

ويستعرض “يلا كورة” في التقرير التالي، موقف المجموعات الست قبل جولة على النهاية:

– المجموعة الأولى

حسم المنتخب المصري صعوده لدور ثمن النهائي بعدما حقق انتصارين على حساب منتخبي زيمبابوي والكونغو الديمقراطية.

ويتبقى للمنتخب المصري اختبار آخر وهو حسم صدارة المجموعة عندما يواجه المنتخب الأوغندي في المباراة المقرر لها غدًا الأحد.

في المقابل، يحتاج المنتخب الأوغندي لنقطة واحدة فقط من أجل حسم بطاقة التأهل أما في حال تحقيق الفوز على الفراعنة سيكون المنتخب الأوغندي في الصدارة.

الفريق الثالث في المجموعة وهو المنتخب الزيمبابوي ليس أمامه سوى الفوز من أجل إنعاش أماله للصعود للدور التالي سواء بحجز بطاقة العبور المركز الثاني أو كأفضل ثوالث حيث يحتل المركز الثالث برصيد نقطة.

أما الفريق الرابع وهو المنتخب الكونغولي بحاجة للفوز بنتيجة أكبر من (3-0) من أجل المنافسة على أفضل ثوالث بشرط تعثر كينيا أمام الجزائر وجنوب أفريقيا أمام المغرب.

– المجموعة الثانية

حجز المنتخب النييجري مقعدًا في الدور المقبل بعدما حقق انتصارين على حساب منتخبي بوروندي وغينيا بنتيجة واحدة وهيّ (1-0).

منتخب “النسور” ليس بحاجة سوى لنقطة من أجل ضمان الصدارة عندما يواجه منتخب مدغشقر صاحب المركز الثاني برصيد أربع نقاط.

في المقابل، يمتلك منتخب مدغشقر فرصة ذهبية نحو بلوغ دور الـ16 للمرة الأولى في مشاركته الأفريقية حيث يحتاج لنقطة فقط من أجل ضمان الصعود رسميًا دون النظر لمباراة غينيا وبوروندي.

ويأتي المنتخب الغيني والذي لا يمتلك سوى نقطة واحدة في المركز الثالث حيث ليس أمامه سوى الفوز من أجل التأهل كأفضل ثوالث أو كوصيف في حال خسارة منتخب مدغشقر.

ولا يمتلك المنتخب البوروندي أي فرصة للصعود سوى الفوز بنتيجة (1-0) على المنتخب الغيني للمنافسة على بطاقة أفضل ثوالث مع خسارة كينيا وجنوب أفريقيا.

وفي حال خسارة جنوب أفريقيا بهدف أمام المغرب وفوز بوروندي بهدف على غينيا ستقام قرعة بينهما نظرًا للتساوي في فارق الأهداف المسجلة والمستقبلة.

– المجموعة الثالثة

ضمن منتخب الجزائر ظهوره في الدور المقبل بعدما حقق فوزين على حساب المنتخب الكيني والسنغالي، حيث لا يحتاج منتخب “محاربي الصحراء” سوى نقطة أيضًا في المباراة المقبلة أمام المنتخب التنزاني من أجل حسم الصدارة.

في المقابل، سيكون الصراع مباشر بين المنتخب السنغالي والكيني على البطاقة الثانية حيث يمتلك كل فريق ثلاث نقاط إلا أن منتخب “أسود التيرانجا” يتفوق بفارق الأهداف.

بينما لا يمتلك المنتخب التنزاني أي فرصة للتأهل حيث لا يتفوق في المواجهات المباشرة مع منتخبي السنغال وكينيا.

– المجموعة الرابعة

المنتخب العربي الثالث وهو المغربي استطاع أن يحجز مقعدًا في الدور المقبل بعد الفوز في أول جولتين على حساب المنتخب الإيفواري والناميبي.

منتخب “أسود الأطلس” بحاجة فقط لنقطة التعادل في مباراة الجولة الأخيرة أمام جنوب أفريقيا من أجل ضمان الصدارة، بينما يحتاج منتخب “الأولاد” صاحب المركز الثالث والذي يمتلك ثلاث نقاط للفوز أو التعادل من أجل المنافسة على أحد البطاقتين أو كأفضل ثوالث.

في المقابل، يمتلك المنتخب الإيفواري فرصة ذهبية من أجل ضمان التأهل مباشرة وهو الفوز على المنتخب الناميبي حيث يتواجد منتخب “الأفيال” في الوصافة برصيد ثلاث نقاط.

ويحتاج الفريق الرابع في المجموعة وهو المنتخب الناميبي والذي لا يمتلك أي رصيد لمعجزة من أجل التأهل من خلال الفوز بنتيجة (2-0) على منتخب كوت ديفوار من أجل المنافسة على مركز كأفضل ثوالث.

وفي حال تحقيق منتخب ناميبيا نالفوز بنتيجة (1-0) ستقام قرعة بين كوت ديفوار وناميبيا وجنوب إفريقيا لأن وقتها سيكون الفرق الثلاثة متساوية من حيث عدد النقاط والأهداف المسجلة والمستقبلة.

أما في حال فوز منتخب ناميبيا الفوز بنتيجة (2-0) ستتأهل كوصيفة للمجموعة رفقة المنتخب الإيفواري بينما يودع المنتخب الجنوب أفريقي حال خسارته من المنتخب المغربي.

– المجموعة الخامسة

تعد هذه المجموعة هيّ الأبرز حيث ستنتظر الفرق الأربعة لنتائج الجولة الأخيرة من أجل حسم مصيرها.

ويتواجد المنتخب المالي في الصدارة برصيد أربع نقاط حيث يحتاج للفوز على منتخب أنجولا من أجل حسم الصدارة أو التعادل لحجز بطاقة من البطاقتين الأولى أو الثانية.

في المقابل، يحتاج المنتخب الأنجولي صاحب النقطتين للفوز من أجل التأهل مباشرة أما في حال تحقيق نتيجة التعادل سينتظر نتيجة لقاء المنتخب التونسي والموريتاني.

أما، المنتخب التونسي فسيكون في صدام عربي مع منافسه الموريتاني حيث يتواجد منتخب “نسور قرطاج” في المركز الثاني بنقطتين، في المقابل يمتلك منتخب “المرابطين” سوى نقطة.

تونس لديها فرصة التأهل مباشرة في حال تحقيق الفوز بينما التعادل ستدخلها في حسابات، أما المنتخب الموريتاني ففي حال فوزه سينافس على بطاقة مباشرة أو كأفضل ثوالث.

المجموعة السادسة

يعتبر المنتخب الكاميروني صاحب الأربع نقاط الأقرب للوصول لدور الـ16 حيث يحتاج منتخب “الأسود” للفوز في مباراة بنين المقبلة من أجل ضمان الصدارة والتأهل، في المقابل يحتاج المنتخب البنيني والذي يمتلك نقطتين للفوز من أجل ضمان المنافسة على مقعدي الوصافة أو كأفضل ثوالث.

في المقابل، أمام المنتخب الغاني صاحب النقطتين فرصتين للتأهل وهو الفوز على منتخب غينيا بيساو أو التعادل لكن سيكون الصعود في هذه الحالة متوقفة على تعثر بنين.

ويمتلك منتخب غينيا بيساو رابع الترتيب والذي يمتلك نقطة واحدة فرصة للصعود بشرط الفوز على المنتخب الغاني من أجل ضمان مقعدًا في ثمن النهائي.

اقرأ أيضًا..

عضو الاتحاد الإفريقي للطب الرياضي يوضح.. الأسباب التي أدت لإصابة جنش

إيهاب جلال عن إسلام عيسى: من لا يريد اللعب للمصري فليرحل

بعد إعلان خطة لاسارتي لموسم الانتقالات.. من القادمون والراحلون وكيف ستكون قائمة الأهلي؟

[ad_2]
Source link

عن admin

شاهد أيضاً

بريطانيا تخفض مستوى إنذار كورونا بعد تراجع الإصابات

المصدر:البيان أعلنت وزارة الصحة البريطانية اليوم الخميس أنها خفضت مستوى الإنذار بشأن فيروس كورونا بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *