الرئيسية / اخبار / ثلاثة قضاة فرنسيين يصلون إلى لبنان لمواصلة التحقيق في قضية غصن

ثلاثة قضاة فرنسيين يصلون إلى لبنان لمواصلة التحقيق في قضية غصن

وصل ثلاثة قضاة فرنسيين مساء الأحد إلى لبنان لمواصلة أبحاثهم في التحقيق الذي يستهدف كارلوس غصن، الرئيس السابق لتحالف رينو نيسان، وفق ما علمت وكالة فرانس برس من مصدر مطلع.

صدرت في حق غصن البالغ 67 عاما مذكرة توقيف من الانتربول، وهو مضطر للبقاء في لبنان منذ رحلة هروبه من اليابان في ديسمبر 2019.

أوقف غصن في نوفمبر 2018 في طوكيو، وبرر فراره بأنه أراد “الهروب من الظلم”، مستنكرا تعرضه إلى “مؤامرة” حاكتها السلطات اليابانية.

وقال المصدر إن القضاة يعتزمون البقاء حتى الخميس في بيروت حيث سيقومون خصوصا بالاستماع إلى شهود.

كذلك، قد يطلب القضاء الفرنسي من المدعي العام اللبناني “إبلاغ الاتهامات” إلى كارلوس غصن – وهو ما يعادل توجيه الاتهام في فرنسا – أو حتى إصدار مذكرة توقيف في حقه.

وهذه هي الزيارة الثانية التي يقوم بها قضاة فرنسيون إلى لبنان في إطار هذه القضية. في يونيو الماضي تم الاستماع إلى غصن لمدة خمسة أيام بخصوص عدة تحقيقات تستهدفته في فرنسا، وذلك في إطار إنابة قضائية دولية. وقال محاموه في نهاية جلسة الاستماع إنه “سعيد” لتمكنه من “شرح موقفه”.

إلا أنه رفض الإجابة عن أسئلة تستند إلى معلومات وردت في قرص صلب، قائلا إن “نيسان سرقته في لبنان” و”ربما تم تغيير محتواه”، بحسب ما أورد في مقابلة نشرتها صحيفة “لو باريزيان” الفرنسية في 12 فبراير.

وأفاد مصدر آخر مطلع وكالة فرانس برس بأن جلسات الاستماع للشهود التي ستعقد هذا الأسبوع في لبنان يمكن أن تكون على صلة بالقرص الصلب.

عن admin

شاهد أيضاً

واشنطن توصي مواطنيها بـ “مغادرة روسيا فوراً”

أوصت الولايات المتحدة مواطنيها أمس الأحد بالتفكير في “مغادرة روسيا فورا” في ظل الإلغاءات المتتالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *