الرئيسية / سياسة / دمشق.. صلاة “الغائب” في كاتدرائية “سيدة النياح” لراحة نفوس ضحايا فلسطين وشفاء جرحاها

دمشق.. صلاة “الغائب” في كاتدرائية “سيدة النياح” لراحة نفوس ضحايا فلسطين وشفاء جرحاها

أقامت كاتدرائية “سيدة النياح” للروم الملكيين الكاثوليك بالعاصمة دمشق، مساء اليوم، صلاة “الغائب” من أجل السلام وراحة أنفس ضحايا الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني.
كما أقيمت الصلاة من أجل شفاء الجرحى في فلسطين.

وأدان بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك، يوسف العبسي، في كلمة له ما وصفه بـ”المجازر” التي ترتكبها إسرائيل والتي لا تقيم وزنا للقوانين والقرارات والمواثيق والمعاهدات الدولية، “والتي تبطش وتقتل وتشرد منذ 75 عاما دون وازع ولا رادع”.

وقال العبسي: “إن ما يرتكبه العدو الإسرائيلي يحدث على مرأى ومسمع الكثير من قادة الدول ورؤسائها ومتنفذيها الذين يشيحون بأنظارهم عما يجري في غزة اليوم، وكأنهم فقدوا كل إحساس بشري وكل ضمير إنساني”.

وأضاف العبسي: “إنّنا نصلي من أجل السلام في غزة وفي جميع بلداننا، ومن أجل السلام الذي طالما افتقدناه والذي اتضح للجميع أن المحتل لا يريده، أو قد يريده لنفسه من دون سواه، وهذا النوع من السلام مزيف ومستحيل إذا لم يكن سلاماً حقيقيا شاملا للجميع”.

ودعا البطريرك العبسي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والحكومات إلى وقف “الجرائم” الإسرائيلية في غزة، مؤكدا أنه لا يكفي ولا يسكّن الضمير أن ندفن الموتى وأن نسعف الجرحى، بل الواجب أن نمنع القتل والأذى.

وفي وقت سابق من مساء اليوم الأحد، أعلن وكيل وزارة الصحة في غزّة يوسف أبو الريش، وفاة 5 أطفال رضع و7 مرضى في قسم العناية المركزة بسبب انقطاع الكهرباء في مجمع الشفاء الطبي، الذي يتعرض لقصف إسرائيلي مستمر.

إقرأ المزيد

نتنياهو تعليقا على مقتل أكثر من 11 ألف فلسطيني في غزة: الخسائر في صفوف المدنيين أضرار جانبية
ويشهد قطاع غزة منذ 7 أكتوبر الماضي، حربا إسرائيلية عنيفة أودت بحياة أكثر من 11 ألف مواطن. وبحسب التقديرات كان 70% منهم من الأطفال والنساء، كما أصيب أكثر من 28 ألف مواطن آخر.

وصعد الجيش الإسرائيلي في الأيام الماضية هجماته على القطاع، حيث استهدف محيط مجمع الشفاء الطبي الذي يعتبر الأكبر في غزة، كما قصف بغارات عنيفة جدا محيط جميع المستشفيات ومراكز الخدمة الصحية في محافظتي غزة وشمال غزة.

عن admin

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء يشهد توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة الإدارة العامة فى سيراليون