الرئيسية / سياسة / “حماس” تصدر بيانا بخصوص موقف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تجاه الحصار والعدوان على غزة

“حماس” تصدر بيانا بخصوص موقف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تجاه الحصار والعدوان على غزة

أصدرت حركة “حماس” فجر اليوم السبت بيانا ثمنت فيه “موقف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الرافض للعدوان والحصار على غزة، مرحبة بالجهود الروسية الرامية لوقف العدوان”.وقالت “حماس” في بيانها: “نثمن في حركة المقاومة الإسلامية “حماس” موقف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من العدوان الصهيوني المتواصل على شعبنا ورفضه حصار غزة وقطع الامدادات الاغاثية عنها واستهداف المدنيين الآمنين فيها”.وأضاف البيان: “ونؤكد كذلك على ترحيبنا بالجهود الروسية الحثيثة الرامية إلى وقف العدوان الهمجي الصهيوني الممنهج على شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة”.وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “إن الحصار المفروض على غزّة غير مقبول”، مضيفًا أن الدعوات التي نسمعها بما في ذلك في الولايات المتحدة بفرض حصار على غزّة يعيد إلى الأذهان حصار لينينغراد في القرن الماضي.وأضاف بوتين في تعليقه على توتر الوضع في الشرق الأوسط على خلفية الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي: “إننا ننظر الآن، حتى في الولايات المتحدة، إلى ظهور تقييمات لما يحدث، وتظهر خيارات مختلفة لتطور الأحداث، بما في ذلك الحديث عن إمكانية اتخاذ إجراءات عسكرية وغير عسكرية (ضد قطاع غزة)..”.وتابع الرئيس الروسي: “نحن نفهم أبعاد ذلك، من وجهة نظرنا هذا أمر غير مقبول”.وأكد أيضا على حق الشعب الفلسطيني في إنشاء دولته، التي وعدوه بها، موضحا أن قرارات إنشاء دولة فلسطينية تم اتخاذها على مستوى الأمم المتحدة، ومن حق الفلسطينيين التعويل على تنفيذ هذه الوعود.وأطلقت حركة “حماس” وفصائل فلسطينية أخرى في غزة فجر السبت عملية “طوفان الأقصى”، ردا على اعتداءات القوات الإسرائيلية والمستوطنين المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته، حيث نفذت هجوما كبيرا برا وبحرا وجوا وخاضت حرب شوارع مع الجيش الإسرائيلي.وبدأت القوات الإسرائيلية عملية “السيوف الحديدية” وشنت غارات مكثفة على مناطق عدة في قطاع غزة الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني يعانون من أوضاع معيشية متدهورة جراء الحصار الإسرائيلي.وأسفرت الغارات المتواصلة منذ السبت عن دمار هائل بالمناطق السكنية وخسائر كبيرة في الأرواح وحالة نزوح جماعي من القطاع.

عن admin

شاهد أيضاً

“حزب الله” يستهدف موقعي ‌‏الرمثا والسمّاقة وانتشارا ‏لجنود إسرائيليين بمحيط موقع بركة ريشا