الرئيسية / الازياء و الموضه / صحه / الرئيس المصري يدعو لتعزيز الآليات الدولية بشأن توزيع اللقاحات

الرئيس المصري يدعو لتعزيز الآليات الدولية بشأن توزيع اللقاحات

دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الجمعة، إلى تعزيز الآليات الدولية الخاصة بتوزيع اللقاحات لتصبح أكثر عدالة.

جاء ذلك خلال مشاركة الرئيس السيسي اليوم الجمعة في المؤتمر الصحفي الذي نظمته منظمة الصحة العالمية على هامش أعمال القمة الأفريقية/ الأوروبية في العاصمة البلجيكية بروكسل، وذلك للإعلان عن الدول الأفريقية المتلقية لتكنولوجيا “إم.آر.إن.إيه” للقاحات.

وأعرب الرئيس السيسي عن التقدير لاختيار مصر ضمن دول القارة الأفريقية التي ستتلقى الدعم للحصول على تكنولوجيا “إم.آر.إن.إيه ” المستخدمة في تصنيع اللقاحات وغيرها من العقاقير الطبية الهامة لمواجهة الكثير من الأمراض المستعصية.

وأكد الرئيس المصري أن هذا الحدث يمثل انعكاساً حقيقياً لما يمكن للشراكة الدولية في المجال الصحي تحقيقه من إيجاد وسائل فعالة لمواجهة التحديات العالمية، إذا ما توافرت الإرادة السياسية اللازمة لذلك، فضلاً عن أن تحقيق هذا الإنجاز سيساهم في تمكين الدول الأفريقية من تجاوز الآثار السلبية الصحية والاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا، بما يمثل خطوة على الطريق نحو الشراكة الشاملة المنشودة في المجال الصحي.

ودعا السيسي الشركاء الدوليين إلى تعزيز الجهود المبذولة في هذا المجال لدعم الدول الأفريقية وتوفير التمويل المستدام لسد احتياجاتها الصحية، وكذلك تعزيز الآليات الدولية ذات الصلة بتوزيع اللقاحات لتصبح أكثر عدالة واستجابة للظروف الاجتماعية والاقتصادية لكل دولة.

كما أكد الرئيس المصري أن هذه الخطوة تأتي تكريساً لما تقوم به مصر على صعيد الاستعداد لإنتاج اللقاحات، سواء للاستخدام المحلي أو لتوفيرها للدول الأفريقية، استناداً إلى البنية التحتية الطبية والتصنيعية التي استثمرت فيها مصر على مدار السنوات الماضية، والقادرة على استيعاب هذه التكنولوجيا وتوظيفها بالشكل الملائم لضمان استمرار توافر اللقاحات داخل مصر، وأيضاً لدعم الدول الأفريقية الشقيقة في جهودها لتوفير اللقاحات لمواطنيها.

عن admin

شاهد أيضاً

ترك رسالة مؤثرة وحزينة.. انتحار طبيب مصري بعد إصابته بكورونا 3 مرات

أقدم طبيب مصري بمحافظة الجيزة على الانتحار، بسبب مروره بأزمة نفسية مؤخرا، نتيجة إصابته بأمراض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *