الرئيسية / الحوادث / أم تتسب في إعاقة ابنها

أم تتسب في إعاقة ابنها

تركت إحدى الأمهات من ملبورن طفلها لمدة 5 ساعات في السيارة تحت الشمس الحارقة، بينما كانت تلعب البنغو.

وكانت درجة الحرارة في المدينة تبلغ 37.5 درجة مئوية في يوم 15 يناير عندما بقي طفل كابجا ميلار البالغ 14 شهرا داخل سيارتها لتجده في حالة صحية سيئة حين عودتها في الساعة الثالثة مساء.

وأصيب الطفل بضربة شمس وكان يخرج الزبد من فمه، وحين أخذته إلى المستشفى ادّعت أنها بقيت في الداخل ساعتين فقط وأنها تركت نوافذ السيارة مفتوحة.

وقضى الطفل وقتاً طويلاً في العناية المشددة، وأسفرت إصابته عن إعاقة دائمة وشلل دماغي وعمىً دائم إضافة إلى فشل كلوي.

وبينما اعترفت الأم بذنبها، قالت القاضية إنها تعاني من معدل ذكاء منخفض للغاية، وحكمت عليها بالسجن ثلاث سنوات والخدمة المجتمعية لمدة 12 شهراً على الأقل قبل تأهيلها للإفراج المشروط، ويقوم أحد أفراد العائلة برعاية الطفل؟

عن admin

شاهد أيضاً

بسبب السرعة الزائدة.. وفاة 4 وإصابة 18 شخصًا في حادث مروع على طريق «طنطا- بسيون»

شهد طريق طنطا- بسيون، بمحافظة الغربية، حادث سير مروعا بين 4 سيارات ميكروباص وسيارة نقل، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *