الرئيسية / الخليج / الإمارات تطالب مجلس الأمن بموقف رادع ضد القرصنة الحوثية

الإمارات تطالب مجلس الأمن بموقف رادع ضد القرصنة الحوثية

أدانت دولة الإمارات بأشد العبارات، قرصنة ميليشيا الحوثي للباخرة المدنية الروابي قبالة ميناء الحديدة، باعتباره تصعيداً خطيراً ضد سلامة الملاحة الدولية في البحر الأحمر. وطالبت السفيرة لانا زكي نسيبة، مندوبة دولة الإمارات الدائمة بالأمم المتحدة، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن الأوضاع في اليمن، مجلس الأمن باتخاذ موقف رادع.

إلى ذلك، أكّد المبعوث الأممي إلى اليمن، هانز غروندبرغ، أنّ الحل السلمي هو الوحيد للأزمة اليمنية، معرباً عن قلقه من سيطرة الحوثيين على السفينة روابي.

ودعا خلال كلمة أمام مجلس الأمن بشأن تطورات الأوضاع في اليمن، ميليشيا الحوثي للإفراج عن اثنين من موظفي الأمم المتحدة، مؤكداً التحقيق في استخدام ميناء الحديدة لأغراض عسكرية من قبل الحوثيين.

بدوره، أعلن تحالف دعم الشرعية، أنه سيتحرك عملياتياً حال استمرت عسكرة موانئ الحديدة. وقال التحالف إن ميناء الحديدة محطة وصول للمقاتلين الأجانب والصواريخ البالستية لدعم ميليشيا الحوثي. وأضاف: نرحب بتحرك الأمم المتحده لتفتيش موانئ الحديدة، لضمان عدم استخدامها عسكرياً، مطالبا الأمم المتحدة بضمان عدم تدفق المقاتلين الأجانب ووصول الأسلحة للحديدة.

سيطرة

ميدانياً، سيطرت ألوية العمالقة بقوات الجيش الوطني اليمني على جنوب محافظة مأرب، وسيطرت على الطرق الرئيسية والفرعية الرابطة بين محافظتي شبوة ومأرب، وقال الناطق باسم الجيش الوطني، العميد عبده مجلي، إن ألوية العمالقة وقوات الجيش التحمت في جبهات مأرب الجنوبية، بعد قطع خطوط الإمداد عن الميليشيا، وأصبحت تسيطر على الطرق الرئيسة والفرعية الرابطة بين محافظتي مأرب وشبوة، مشيراً إلى أن القوات تشن عمليات هجومية بإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية في مديرية حريب، وتمكنت من تحرير مساحات شاسعة وهيئات حاكمة في المديرية.

ووفق مجلي، دمّرت ألوية العمالقة وقوات الجيش الوطني، مواقع وتحصينات وعربات وأسلحة الميليشيا الحوثية، فيما شاركت مقاتلات تحالف دعم الشرعية بضربات جوية مركزة، استهدفت العشرات من مواقع وتجمعات الميليشيا على امتداد مسرح العمليات القتالية، وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح. وأوضح مجلي أن القوات استخدمت مختلف التكتيكات خلال العمليات العسكرية، من هجوم مباغت والالتفاف والتطويق والمفاجأة والمناورة، وحققت تقدماً نوعياً ومكاسب على الأرض، فضلاً عن تأمين المديريات بالسيطرة على الهيئات الحاكمة ومفترقات الطرق.

عن admin

شاهد أيضاً

تجسيداً لتوجيهات محمد بن راشد.. الإمارات تطلق مقرّ المبرمجين

تجسيداً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *