الرئيسية / رياضه / مانشستر سيتي يستعيد الوصافة ويوجه إنذارا شديد اللهجة لسان جرمان

مانشستر سيتي يستعيد الوصافة ويوجه إنذارا شديد اللهجة لسان جرمان

استعاد مانشستر سيتي، حامل اللقب، المركز الثاني ووجه إنذاراً شديد اللهجة إلى ضيفه باريس سان جرمان الفرنسي عندما أكرم وفادة ضيفه إيفرتون بثلاثية نظيفة الأحد في ختام المرحلة الثانية عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.
وانتظر مانشستر سيتي الدقيقة 44 لترجمة أفضليته إلى هدف عبر مهاجمه الدولي رحيم سترلينغ اثر تمريرة عرضية خلف الدفاع من المدافع الدولي البرتغالي جواو كانسيلو تابعها بيمناه على يسار الحارس جوردان بيكفورد.
واحتفل سترلينغ بأفضل طريقة ممكنة بمباراته الـ300 في الدوري الإنكليزي الممتاز وبات في عمر 26 عاماً و348 يوماً رابع أصغر لاعب يصل هذا الحاجز والأصغر منذ لاعب وسط ليفربول جيمس ميلنر في نيسان/أبريل 2012 (26 عاماً و117 يوماً) عندما كان يدافع وقتها عن ألوان مانشستر سيتي أيضاً.

في المقابل، مرر كانسيلو الكرة الحاسمة السادسة له في 18 مباراة هذا الموسم مع سيتي، وهو العدد الذي حققه في موسميه الأولين مع الفريق الإنكليزي في مختلف المسابقات.
وعزز مانشستر سيتي أفضليته مطلع الشوط الثاني وتحديداً بعد 10 دقائق من انطلاقته بواسطة لاعب وسطه الدولي الإسباني رودري بتسديدة قوية رائعة بيمناه من خارج المنطقة (55).

وقال رودري “ربما كانت الأمور أصعب بعد فترة التوقف الدولي لاسبوعين لكننا اظهرنا للجماهير مستوى جودة هذا الفريق. ضغطنا منذ البداية والجميع قدّم مباراة رائعة وكان بإمكاننا تسجيل أكثر من ثلاثة أهداف”.
وأضاف الدولي البرتغالي الآخر برناردو سيلفا الهدف الثالث مستغلاً كرة مرتدة من الدفاع اثر تسديدة قوية لبالمر من حافة المنطقة فتابعها بسهولة داخل المرمى (86).

وهو الهدف الـ25 لسيلفا في الدوري مع 25 تمريرة حاسمة، كما هي المرة الأولى التي يهز فيها الشباك في مناسبتين متتاليتين منذ آذار/مارس 2018.
وكان سيلفا سجل الهدف الثاني في مرمى مانشستر يونايتد في المرحلة الماضية.
وواصل حامل اللقب صحوته وحقق فوزه الثاني توالياً منذ خسارته المفاجِئة أمام ضيفه كريستال بالاس صفر-2، بعد الأوّل على مضيفه وجاره مانشستر يونايتد 2-صفر.

وقال غوارديولا “بشكل عام سيطرنا على المباراة. لعبنا المباراة التي كان يجب أن نلعبها للتغلب على فريق مثل إيفرتون”.
وهو الفوز الثامن على التوالي لحامل اللقب على إيفرتون في الدوري، والثامن له هذا الموسم مقابل تعادلين وخسارتين فرفع رصيده إلى 26 نقطة فاستعاد المركز الثاني بفارق نقطة واحدة أمام ليفربول الفائز على ضيفه أرسنال برباعية نظيفة السبت في افتتاح المرحلة، وبفارق 3 نقاط خلف تشلسي المتصدر والفائز على مضيفه ليستر سيتي صفر-3 السبت أيضاً.
وأكد مانشستر سيتي استعداده الجيد لاستضافة باريس سان جرمان الأربعاء المقبل في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من مسابقة دوري أبطال أوروبا

عن admin

شاهد أيضاً

الكاميرون تقسو على إثيوبيا برباعية وتصعد لدور الـ16 بكأس الأمم الأفريقية

بات منتخب الكاميرون أول المتأهلين لدور الـ16 ببطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في نسختها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *