الرئيسية / الخليج / أبوظبي تفتح مناطق ومحميات بحرية جديدة أمام الزوار

أبوظبي تفتح مناطق ومحميات بحرية جديدة أمام الزوار

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، بالتعاون مع هيئة البيئة – أبوظبي وأبوظبي البحرية، فتح عدد من المناطق والمحميات البحرية في الإمارة أمام الزوار. جاء الإعلان خلال المشاركة في معرض موناكو لليخوت، أكبر حدث دولي متخصص في اليخوت الفاخرة.

ويشكل إطلاق الخارطة الجديدة للمحميات البحرية التي تم افتتاحها أمام الجمهور إضافة نوعية لمقومات السياحة البحرية والبيئية في الإمارة التي تتميز بشواطئها وجزرها الطبيعية الخلابة. وخلال مشاركتها في فعاليات المعرض، سلّطت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي الضوء على خطط تطوير وتحفيز السياحة البحرية في العاصمة الإماراتية، والمقومات والبُنى التحتية المتكاملة التي تمتلكها وتكرس مكانتها باعتبارها وجهة عالمية مفضلة لليخوت الفاخرة. 

وقال علي الشيبة، المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: تعتبر المحميات والمواقع البحرية رافداً مهماً لقطاع السياحة في أبوظبي، حيث نعتمد استراتيجية واضحة تركز على التنمية المستدامة لمقوماتنا وعروضنا السياحية لتلبية الطلب المتزايد على التجارب والأنشطة السياحية والترفيهية في مختلف أنحاء الإمارة. ونثق أن الإعلان عن فتح هذه المجموعة الجديدة من المحميات الطبيعية سيدعم نمو وازدهار نشاط شركات إدارة اليخوت وخدمات السياحة البحرية في أبوظبي، ويساعدها على توفير أفضل البرامج والجولات لعملائها من خلال منحهم تجارب استثنائية لاستكشاف العاصمة الإماراتية”.

وقال أحمد الهاشمي، المدير التنفيذي لقطاع التنوع البيولوجي البري والبحري بالإنابة في هيئة البيئة – أبوظبي: نتولى حالياً إدارة 6 محميات بحرية، بما فيها محمية مروح للمحيط الحيوي التي تعتبر أول وأكبر محمية محيط حيوي بحرية في المنطقة مدرجة ضمن شبكة (اليونسكو). ورغم الظروف الاستثنائية إلا إننا نستضيف العديد من الأحياء البحرية، وأيضاً نحتضن أكبر عدد من دلافين المحيط الهندي الحدباء، وثاني أكبر عدد من أبقار البحر على مستوى العالم، ومن هنا فنحن سعداء بالعمل مع دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي لافتتاح هذه المناطق والمحميات البحرية التي تعزز مكانة العاصمة الإماراتية على خريطة السياحة البيئية العالمية”. 

وقال الكابتن سيف المهيري، مدير عام أبوظبي البحرية: يسرنا التعاون مع دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي وهيئة البيئة – أبوظبي بهدف ترسيخ مكانة الإمارة كمركز بحري رائد في هذا الحدث العالمي المتميز. وتحرص أبوظبي البحرية بصفتها الجهة المسؤولة عن ضمان سلامة الممرات المائية في الإمارة، على التعاون الوثيق مع شركائها لتطوير البنية التحتية وخدماتها ومواكبة أعلى المعايير العالمية لجعل المناطق البحرية الفريدة بالإمارة وجهة منشودة للزوار من جميع أنحاء العالم. ونتطلع قدماً إلى التعاون مع المجتمع البحري العالمي لتحقيق الاستفادة القصوى من الإمكانيات التي تتمتع بها الإمارة”.

ويندرج دعم أعمال الشركاء والجهات العاملة في قطاع السياحة ضمن الأولويات الرئيسية في دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي. وتوفر المواقع والمحميات البحرية الجديدة جسراً يربط بين شركات إدارة اليخوت والاستراتيجية السياحية الأوسع للإمارة، وتضمن حصولها على الموارد اللازمة لتطوير نشاطها.

عن admin

شاهد أيضاً

قرار سعودي عاجل بشأن دخول المصريين المملكة

قال عادل حنفي، نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين بالسعودية، إن الاتحاد كان ينتظر البيان الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *